استطلاع رأي يكشف عن عدد السوريين الراغبين في الجنسية التركية والراغبين في الإنتقال إلى أوروبا

كشف جمعية التنمية البشرية ومركز السياسات في إسطنبول عن سعي 74 في المئة من السوريين المقيمين داخل تركيا لنيل الجنسية التركية.

وأجرى وقف التنمية البشرية ومركز السياسات في إسطنبول بدعم من المفوضية العليا لشؤون اللاجئين التابعة لأمم المتحدة استطلاعاً للرأي شمل 1300 سوري في مدن (إسطنبول وشانلي أورفا وهاتاي وغازي عنتاب وأضنة ومرسين وكيليس وماردين وبورصة وإزمير) التي يقيم فيها 79 في المئة من إجمالي اللاجئين السوريين داخل تركيا.

وكشف تقرير استطلاع الرأي الذي أعلنته الجمعية أن 650 ألف لاجىء سوري من أصل 3 ملايين ونصف، داخل تركيا يتم توظيفهم بينما يحمل 20 ألف لاجىء سوري فقط تصريح عمل، حيث يتم توظيف اللاجئين كقوى عاملة رخيصة وغير قانونية داخل تركيا التي تضم 8 آلاف و100 شركة سورية في صورة رؤوس أموال أجنبية ويحصلون على راتب يومي أقل من دولارين.

ويرى 52 في المئة من اللاجئين السوريين أن مستقبلهم في العيش داخل تركيا أصبح مضمونا، ويسعى 74 في المئة منهم لنيل الجنسية التركية وترتفع هذه النسبة في أوساط المراهقين ما بين 15 و17 عاما إلى 80 في المئة.

وأشار 45 في المئة من اللاجئين السوريين إلى إقصاء الأتراك لهم لكونهم سوريين بينما أعرب 42 في المئة منهم عن رغبتهم في الانتقال إلى بلد أوروبي إذا ما أتيحت الفرصة.

ويبلغ متوسط عدد الأفراد في الأسرة السورية الواحدة 6 أشخاص في تركيا.

ayyamsyria.net-2017-05-20_14-58-19_192570

رابط قصير: http://www.sada.pro/news/?p=82571

نشر في 2017-11-06, عدد الزيارات :